الرأي24

 

بعد أخذ ورد، وافق البرلمان في أستراليا، اليوم الخميس، على قانون جديد يُلزم شركات التكنولوجيا بما فيها “فيسبوك” و “غوغل”، على دفع أموال لوسائل الإعلام مقابل نشر محتواها الاخباري.

 

وأكّدت الحكومة الأسترالية أنّ التشريع الجديد سيضمن للمؤسسات الإخبارية “تعويضاً عادلاً” عن المحتوى الذي تقدمه، وبالتالي المساعدة في الحفاظ على صحافة الاهتمام العام حية في أستراليا.

وبموجب القانون الجديد، فإنه بات لزاماً على “غوغل” أن تدفع مقابل المحتوى الاخباري الذي يظهر في أداتها الجديدة التي تحمل اسم “غوغل نيوز شوكيز”. أما في ما خصّ “فيسبوك“، فإنه يتوجّب عليها أيضاً الدفع للمزودين الذين يظهرون في منتجها الإخباري “نيوز”، والذي يفترض أن يطرح في أستراليا في وقت لاحق من العام الجاري، وفق ما ذكرت وكالة “فرانس برس”.

وكان القانون الجديد غير المسبوق في البلاد موضع نقاش ساخن في الأشهر الأخيرة. وبحسب شبكة “CNN” الأمريكية، فإن شركتي “فيسبوك” و “غوغل” عارضتا النسخة الأولية من التشريع الذي كان سيسمح لوسائل الإعلام بالمفاوضة إما بشكل فردي أو جماعي معهما والدخول في تحكيم ملزم إذا لم يتمكن الطرفان من التوصل إلى اتفاق.

وخلال الأيام القليلة الماضية، برزت أزمة كبيرة بين “فيسبوك” والحكومة الأسترالية، إذ عمدت شركة التكنولوجيا العملاقة إلى إغلاق صفحات اخبارية لمنافذ اعلامية أسترالية.

إلا أنه بعد تلك الخطوة، بادرت “فيسبوك” من جديد إلى إلغاء ذلك الحظر بعدما تم إدخال بعض التعديلات على القانون الذي جرى إقراره اليوم.

ومع هذا، أعلنت شركة “فيسبوك” مؤخراً إنها تخطط لاستثمار مليار دولار إضافي في صناعة الأخبار على مدى السنوات الـ3 المقبلة كدليل على الالتزام بالصحافة.