غادر قبل قليل الصجفي محمد بوطعام  الملقب بفاضح مافيا العقار أسوار سجن تزنيت بعد قضائه أكتر من أسبوع بعد الحكم عليه بالبراءة في قضية تتير العديد من علامات الاستفهام.

وقد وجد محمد بوطعام في استقباله العشرات من الصحفيين من مختلف جهات المغرب وجمهور من التزنيتين.

وكانت الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية لأمن تيزنيت استدعت الصحافي “محمد بوطعام ” عبر مكالمات هاتفية، واستمعت إليه قبل احالته وتقديمه على أنظار وكيل الملك بابتدائية تيزنيت بتهمة التدخل بغير صفة في وظيفة عامة طبقاً للفصل 380 من القانون الجنائي، وذلك على خلفية شكاية تقدم بها ضده المدعو “بوتزكيت”لتتم متابعته في حالة اعتقال .