الرأي24

تمكنت مصالح الوقاية المدينة، أمس الأربعاء، من انتشال جثة شابة تبلغ من العمر 29 سنة من قعر بئر يوجد وسط مقبرة بمركز مرزوكة، التابع إداريا لإقليم الرشيدية، بعد اختفائها عن الأنظار، وكانت موضوع بحث من طرف الساكنة المحلية ومختلف السلطات.

وحسب المعلومات التي وفرتها مصادر مطلعة فإن الضحية، التي كانت موضوع بحث من طرف عائلتها وأبناء المنطقة والسلطة المحلية والدرك الملكي والقوات المساعدة، بعد اختفائها عن الأنظار، وجدت ميتة في قعر البئر بعد تأثرها بقوة الاصطدام.

وأضافت المصادر ذاتها أن الضحية كانت تعاني قيد حياتها من اضطرابات نفسية، وتستعمل أدوية للعلاج النفسي والعقلي، مضيفة أن المصالح الأمنية فتحت تحقيقا لمعرفة ملابسات هذه الواقعة، تحت إشراف النيابة العامة المختصة.