الرأي24

تم اليوم الثلاثاء بتامسنا إطلاق خدمات المؤسسة متعددة الوظائف للنساء- فضاء التمكين، بحضور الأطراف المعنية بالتكفل بالنساء ضحايا العنف.

ويعد إطلاق خدمات هذا الفضاء ثمرة شراكة بين وزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، والتعاون الوطني، ووزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، ومجموعة “العمران”.

وبهذه المناسبة، أشارت وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، جميلة المصلي، إلى أن هذه المؤسسة الجديدة ستكون إضافة حقيقية للمنظومة الجهوية الخاصة بالتكفل بالنساء في وضعيات صعبة، وستشكل أحد الروافد الهامة لإدماجهن في النسيج السوسيو اقتصادي بهذه المنطقة التي تعرف كثافة سكانية مهمة وتزخر بفرص وآفاق تنموية حقيقية.

واعتبرت أن “فضاء التمكين-تامسنا” يأتي لتعزز منظومة التكفل بالنساء ضحايا العنف على مستوى جهة الرباط-سلا- القنيطرة، باعتبارها مؤسسة اجتماعية للقرب متعددة الخدمات تهدف إلى المساهمة في تقديم الدعم والرعاية للنساء في وضعية صعبة، مضيفة أن المؤسسة، التي تشكل فضاء للتنسيق والتعاون بين مختلف الفاعلين المحليين المتدخلين في هذا المجال، تطمح أيضا إلى محاربة الإقصاء الاجتماعي في صفوف النساء ودعم قدراتهن الذاتية والمهنية.

من جهته، قال مدير التعاون الوطني، المهدي وسمي، في تصريح للصحافة، إن المؤسسة تخصص للنساء في وضعية صعبة بصفة عامة، والنساء ضحايا العنف على وجه الخصوص، مبرزا أن خدماتها تهم أساسا الاستقبال والتوجيه والمواكبة والمساعدة القانونية والدعم النفسي.

كما يتعلق الأمر، وفق السيد وسمي، بتحقيق التمكين الاقتصادي وتوفير خدمة الإيواء الاستعجالي المؤقت، مضيفا أن هذا المشروع يندرج في إطار برنامج وطني يروم تعميم هذه الفضاءات بمجموع جهات المملكة، من خلال اتفاقيات مع جمعيات المجتمع المدني.

من جانبه، أبرز مدير عام مساعد (العمران تامسنا)، عبد الحكيم زيدوح، أن فضاء التمكين يأتي لتعزيز مختلف التجهيزات المنجزة على مستوى مدينة تامسنا، مضيفا أنه يندرج في إطار مخطط الإقلاع الموقع مع مختلف الشركاء المؤسساتيين، وموضحا أن المخطط يروم الاستجابة لحاجيات مدينة تامسنا ومحيطها، وتعزيز بنياتها التحتية والدينامية التي تشهدها.

وتميز حفل إطلاق خدمات الفضاء بالتوقيع على اتفاقيات للشراكة بين التعاون الوطني والجمعيات المدبرة لمجموعة من المؤسسات متعددة الوظائف للنساء بالجهة.

كما عرف الحفل إطلاق الدليل المرجعي للتكفل بالنساء ضحايا العنف في الفضاءات متعددة الوظائف للنساء والفتيات – بروتوكول “حماية”، وإطلاق برنامج “إيواء وتمكين”.

ويستهدف برنامج “إيواء وتمكين”، الذي يعنى بتطوير منظومة المؤسسات متعددة الوظائف للنساء في وضعية صعبة، عموما، والنساء ضحايا العنف بالخصوص، تفعيل وملاءمة خدمات أزيد من 85 مؤسسة متعددة الوظائف للنساء مع نهاية 2021، وتكوين العاملين بمسار التكفل بالنساء، وتنزيل التزامات الوزارة المتضمنة في إعلان مراكش 2020 لوقف العنف ضد النساء.