الرأي24

تتجه الحكومة إلى التخفيف من بعض القيود المعمول بها حاليا فيما يتعلق بتطبيق قانون الطوارئ الصحية، وحسب مصدر موثوق فإنه اعتمادا على ما خلص إليه التتبع اليومي طوال هذه الفترة، وأخذا بعين الاعتبار عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، سيتم إعادة النظر في بعض التدابير الاحترازية المتخذة حاليا مباشرة بعد عيد الفطر المبارك.

ومن بين الإجراءات المذكورة سيتم السماح للمقاهي والمطاعم بفتح أبوابها إلى حدود الحادية عشر ليلا، مع إمكانية التخفيف من بعض الإجراءات الاحترازية وفق التطور الذي ستعرفه الحالة الوبائية.

ويذكر أنه قبل رمضان كانت المقاهي والمطاعم تقدم خدماتها للزبناء في حدود الساعة التاسعة ليلا، كما تم فرض حظر التجول الليلي من الثامنة ليلا إلى السادسة صباحا مباشرة بعد دخول رمضان.