الرأي24

في ظرف وجيز استطاعت صحيفة أوكر للفنون التشكيلية العربية ان تصبح مرجعا مهما للفنانين التشكيلين العرب ،يستوطن اوراقها أبرز الأعمال التشكيلية العربية و الاجنبية ، تتناول التحليل الدقيق تارة و الأعمال الفنية تارة أخرى، مهدها ليبيا الشقيقة، و تتجاوز شهرتها العالم بفضل إشراف رئيسة تحرير صاحبة الانامل الذهبية ، رسامة الكاريكاتير الليبية منى بن هيبة .
وصلت للعدد الثامن عشر و هي نصف شهرية مرخصة قانونيا من وزارة الثقافة الليبية .
وتعتبر الصحيفة المتخصصة الأبرز في الوطن العربي ، فى ظل الأزمة الفنية و غياب ايلاء الأهمية للإبداعات التشكيلية و الثقافية عموما ، بسبب غياب المعارض و الملتقيات الفنية جراء تداعيات جائحة كورونا .
حيث أضحت ملاذ الباحثين و الفنانين بمختلف البقاع ، تجمع ثلة من الوجوه الفنية لتقارب الرؤى و تبادل الخبرات .
و بفضل مسار الصحيفة المتخصصة ، نوهت مجموعة من المتتبعين للشأن الثقافي للتجربة ، داعين إلى ايلاء الاهتمام بالفن لما له من دور كبير في تهديب الأذواق و محو الحدود التى رسمها السياسيون بين البلدان ، و نشر ثقافة السلم و السلام .