حاويات أزبال ممتلئة و أكوام من النفايات تحيط بها في آيت ملول: استياء الساكنة من تراكم النفايات


تداولت ساكنة جماعة آيت ملول على مواقع التواصل الاجتماعي صورا تظهر حاويات الأزبال ممتلئة عن آخرها،بمدخل المدينة قرب دار الحي مبارك وعمر، و أكوام من النفايات تحيط بها، ما فاقم من معاناتهم اليومية مع تراكم القمامة في شوارعهم.


وتظهر الصور التي تم نشرها، حجم الكارثة البيئية التي تعيشها جماعة آيت ملول، حيث تحولت حاويات الأزبال إلى نقاط سوداء تشوه المنظر العام، وتنبعث منها روائح كريهة تُهدد صحة وسلامة الساكنة.


وأعرب عدد من الساكنة عن استيائهم الشديد من تراكم النفايات، و عدم إفراغ الحاويات من طرف الجماعة، مما أدى إلى انتشار الحشرات والقوارض، و خلق بيئة مواتية للأمراض.
و طالب الساكنة الجهات المسؤولة بضرورة التدخل العاجل لحل هذه الأزمة، و وضع حد لمعاناتهم مع تراكم النفايات، و حماية البيئة من التلوث.


و تأتي هذه الصور لتُؤكد على ضرورة اهتمام الجهات المسؤولة بقطاع النظافة، و تخصيص ميزانية كافية لجمع النفايات و معالجتها بشكل سليم، و الحفاظ على البيئة من التلوث.
و يشار إلى أن تراكم النفايات يُشكل ظاهرة خطيرة تُهدد الصحة العامة، و تُشوه المنظر العام، و تُعيق التنمية المستدامة.
و من هنا، ندعو الجهات المسؤولة إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة لمعالجة هذه الظاهرة، و ضمان بيئة صحية و آمنة لجميع المواطنين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى