الرأي 24 ـ ل ب

عرف إقليم تارودانت  دينامية متصاعدة، تجسدها حصيلة المنجزات التي تحققت  في عدد من القطاعات  وهي تتويج  لتراكمات  نوعية قوامها ترسيخ المقاربة  التشاركية  ” تويزي ”  في استثمار غني لما تحقق بهذا الإقليم على درب التنمية المستدامة ، ما كان له أن يكون  لولا  التجسيد العملي للتناغم والانسجام بين السلطات الإقليمية و المصالح الخارجية  و المنتخبون والنسيج الجمعوي ، كلما تعلق الأمر  بما من شأنه ان يعود بالنفع العام  على الساكنة.

وفي  هذا الإطار  اشرف  عامل الإقليم السيد الحسين امزال  زوال اليوم  الاربعاء28 ابريل الجاري  رفقة السيد الكاتب العام ورئيس المجلس الاقليمي و الحاج الولتيتي رئيس تعاونية كوباك الام و رؤساء المصالح الخارجية على  الاطلاع  وتقديم  عدد من  المشاريع التنموية  بدائرتي  تارودانت وأولاد تايمة

هكذا ، بمقر عمالة إقليم تارودانت

تم تقديم دعم قطاع الصحة بالإقليم للتخفيف من آثار جائحة كوفيد-19 في إطار عملية “تيويزي” بين المبادرة الوطنية  للتنمية البشرية ومجلس جهة سوس ماسة ومجلس إقليم تارودانت والجماعات الترابية بالإقليم والتي  تتلخص  فيما يلي  :

إقتناء أجهزة التنفس وأسرة الإنعاش : بشراكة بين المبادرة الوطنية للتنمية البشرية – مجلس الإقليم  والجماعات الترابية ” تارودانت-أولاد تايمة-الكردان-أولاد برحيل-أيت إيعزة وتالوين”  رصد  لها غلاف مالي : 6.296.777,00   درهم

إقتناء الأسرة الصحية ” في إطار عملية “تيويزي” بين الجماعات الترابية بالإقليم”،  بغلاف مالي : 1.883.407,00 درهم

وضع محطة الأوكسجين لتزويد مجموعة من مصالح مستشفى المختار السوسي بمدينة تارودانت  بالأوكسجين بتمويل من مجلس جهة سوس ماسة وبتنسيق مع السيد والي جهة سوس ماسة، بغلاف المالي : 3.015.870,36 درهم، وتدخل هذه المشاريع  في إطار محاور  المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، خصوصا  في  مرحلتها الثالثة ، من خلال  الاهتمام بالأوضاع الاجتماعية

وبالمناسبة  تم تقديم مشروع تهيئة المحيط الغابوي “تارودانت” كمجال للنزهة والترفيه ” الشطر الأول” المنجز بشراكة بين :

مجلس إقليم تارودانت   رصد مبلغ قدره: 2.000.000,00  درهم

المبادرة الوطنية للتنمية البشرية رصدت مبلغ مالي قدره   : 1.000.000,00  درهم

مجلس جماعة تارودانت خصص مبلغ قدره  : 1.500.000,00 درهم

المياه والغابات  مبلغ :3.000.000,00 درهم

وكالة الحوض المائي سوس ماسة  مبلغ : 1.800.000,00 درهم

التكلفة الإجمالية  بلغت : 9.300.000,00  درهم

هذا،  تم تقديم حصيلة إنجازات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لسنوات 2019-2020-2021، في إطار محور دعم تعميم التعليم الأولي على مستوى المناطق القروية بإقليم تارودانت “المرحلة الثالثة 2019-2023″ برنامج الدفع بالرأسمال البشري للأجيال الصاعدة، رصد له غلاف المالي :32.915.000,00 درهم

بالإضافة إلى تقديم حصيلة إنجازات المديرية الإقليمية للتربية والتكوين بتارودانت للارتقاء بالتعليم الأولي وتسريع وثيرته لسنوات 2019-2020 و2021 في إطار تنزيل مشاريع القانون الإطار 17-51، والذي سينجز بتكلفة 83.777.434,26 درهم

كما تم  تسليم خمس (5) سيارات للنقل المدرسي للتلاميذ ذوي الإحتياجات الخاصة مقتناة من طرف المبادرة الوطنية

للتنمية البشرية ” برنامج مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة” .

المقتناة بغلاف مالي : 1.800.000,00  درهم، وتأتي هذه العملية  في إطار  اهتمام السلطة الإقليمية  بقطاع التعليم ، على  غرار باقي القطاعات  الاجتماعية  والاقتصادية  والثقافية ، وكذا  الحد من الهذر المدرسي  وتشجيعا  للتلميذات والتلاميذ على التحصيل  الجيد والمتابعة الدراسية في أحسن الظروف.

يشار، أن الإقليم  ومع توالي  السنوات تمكن  من تكريس  تجربة نموذجية  في مجال النقل المدرسي ، وهي تجربة  يجمع مختلف المتدخلين  على ضرورة تعزيزها  والمحافظة على استمرارية مكتسباتها، وأيضا العمل على  تطويرها  بتوسيع مجالات التدخل ،  وتنويع الشركاء ، مع أهمية  القيام بعملية  تشخيص  لواقع القطاع وأفاق تطويره.

كما أن الإقليم راكم  تجربة  غنية  أيضا في مجال اجتماعي آخر  يرتبط بالعناية  بعدد من الفئات  الهشة، خصوصا ذوي الاحتياجات الخاصة  والمصابين  ببعض الأمراض المزمنة  من خلال تقديم  الدعم لفائدة عدد من الجمعيات  المشرفة  على تدبير مراكز دوي الاحتياجات وتلك  التي  تهم  بشؤون  مرضى القصور الكلوي  بعدد من جماعات الإقليم ، وقد تم  مؤخرا  توزيع  عدد من السيارات  ذات النفع الاجتماعي  وذلك  بهدف  تحسين ولوج المستفيدين  من مختلف  هذه المراكز ،  وتجويد الخدمات  المقدمة  لهده الشريحة  الاجتماعية الهشة.

وتتكامل  هذه التجارب  الناجحة  والنوعية  مع مجموعة  من البرامج التنموية  التي  تم إطلاقها  مؤخرا  بالإقليم  والتي  تهم  بالأساس  تعزيز  رصيد الإقليم  في مجال البنيات التحتية  الأساسية  في مجال  الطرق وفك العزلة  عن الساكنة  وتقوية  الولوج إلى الماء الصالح للشرب  بمختلف  جماعات الإقليم ، خصوصا  بالمناطق  الجبلية ، وتحسين  مؤشرات العرض الصحي وتجويد منظومته

 

وبالجماعة الترابية سيدي أحمد أوعمر (دوار أكريديس) دائرة قطب  أولاد تايمة

قام  السيد العامل بزيارة وحدة للتعليم الأولي بدوار أكريديس المنشأة بتمويل من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.    

وبالمناسبة تم تسليم جرار ولوازمه لفائدة التعاونية الفلاحية “النية بوربيعة” في إطار برنامج تحسين الدخل والإدماج   الاقتصادي للشباب مقتناة بشراكة بين :

المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي ساهمت  بمبلغ  : 240.000,00  درهم

وتعاونية “النية بوربيعة” ساهمة  :60.000,00 درهم

الغلاف المالي الإجمالي قدره : 300.000,00 درهم