الراي 24

نوه عامل إقليم اشتوكة ايت باها السيد جمال خلوق بالدور الذي يقوم به النسيج الجمعوي النشيط في المجال الاجتماعي بالإقليم، خصوصا في المجال المتعلق بتقديم خدمات لفائدة ذوي الاحتياجات الخاصة والمرضى المصابين بالقصور الكلوي.
وقد كان الاجتماع الذي عقده عامل الإقليم اليوم مع عدد من الجمعيات العاملة في هذا المجال الاجتماعي مناسبة ايضا للتاكيد على حرص السلطات الإقليمية على مساندة هذه الجمعيات وغيرها حتى تقوم بادوارها الانسانية النبيلة، والتغلب على عدد من الاكراهات التي تواجهها، مع الاستمرار في تقديم الدعم لها في اطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وضمن برنامج مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة، من خلال البرمجة المتعددة السنوات 2021 – 2023.
كما كان هذا اللقاء فرصة اشاد من خلالها ممثلو هذه الجمعيات بالدعم القوي والمتعدد الجوانب الذي تقدمه السلطات الإقليمية بمختلف مبادراتها، والعناية الخاصة لعامل الإقليم باوضاع عدد من الفئات الهشة وذوي الاحتياجات الخاصة والمصابين ببعض الامراض المزمنة، وهذا ما ساهم بشكل كبير في التخفيف من معاناتهم وتمكينهم من العلاج في ظروف جيدة و حصولهم على عدد من الخدمات الاجتماعية.
ويذكر أن عدد المستفيدين من الخدمات الاجتماعية التي تقدمها هذه الجمعيات يتجاوز 730 مستفيدا من مختلف جماعات الإقليم.