الرأي24

 

عبرت التنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات، عن رفضها للتصريحات الأخيرة لوزير التربية الوطنية في البرلمان، مطالبة بإصدار المرسوم المتفق بشأنه في لقاء 21 يناير 2020.

وأعلنت التنسيقية، في بلاغ لها، عن خوضها إضرابا وطنيا يوميْ 28 و29 أبريل الجاري، قابل للتمديد لأسبوع ابتداءً من 17 ماي 2021 مع اعتصام متمركز في الرباط.

كما عبرت التنسيقية عن عزمها مقاطعة الامتحانات الإشهادية المقبلة بجميع الأسلاك التعليمية، سواء فيما يخص اقتراح مواضيع الامتحانات، أو الحراسة أو التصحيح، كما ستمتنع عن مسك نقط المراقبة المستمرة عبر منظومة مسار والاكتفاء بتقديمها ورقيا.

وندّدت التنسيقية بما اعتبرته تماطلا في إصدار المرسوم المتفق بشأنه في ملف حاملي الشهادات، وتستنكر كل محاولات إرجاعه إلى نقطة الصفر عبر إدراجه من جديد في الحوار القطاعي.