الراي 24 ـ متابعة

تم إلحاق قائد قيادة تدارت أنـــزا بأكادير بولاية أكادير، وتعيين قائدة إدارية خلفا له.

ولم يتم إعلان أسباب هذا التغيير، غير أن مصادر محلية فسرته بحدة الاحتقان الذي خلفه تدبيره منذ تعيينه، ولقي قرار السلطات الاقليمية استحسانا من طرف ساكنة المنطقة.

وكان المعني موضوع بيانات وشكايات الهيئات الحقوقية بالمدينة، منددة بما أسمته “تجاوزات في تطبيق قانون الطوارئ، في أوج الحجر الصحي للسنة المنصرمة.

وسجلت فعاليات محلية، في تواصل مع جريدة “الجمهور” استفحال ظاهرة احتلال الملك العام والباعة الجائلين والتعاطي بمنطق الكيل بمكيالين مع الظاهرة، علاوة على إخفاق المسؤول ذاته في تدبير مجموعة من الملفات المحلية.