الرأي24

 

توصلت عناصر الأمن التابعة للدائرة الخامسة كاسبراطا بطنجة، مساء الأربعاء 21 أبريل، بإخبارية تفيد بتجمُّع أشخاص بإحدى الأراضي الفارغة بحي “فال فلوري” لإقامة صلاة التراويح، ما دفع الشرطة إلى التدخل.

وحسب مصدر أمني، فإن هذا التدخل أسفر عن إيقاف ثلاثة أشخاص، من بينهم “الإمام” الذي كان يؤم عددا قليلا من المصلين خلال إقامة صلاة التراويح.

ووفقا لمصدرنا، فإن عملية التفتيش التي باشرتها العناصر الأمنية، بعد توقيف “الإمام”، أسفرت عن العثور بحوزته على نحو 24 قرصا طبيا مخدرا من أنواع مختلفة، إلى جانب قطعة من مخدر الشيرا (الحشيش).

وقد جرى اقتياد “الإمام” والأشخاص الآخرين إلى مقر ولاية أمن طنجة لتعميق البحث معهم وكشف ملابسات إقامتهم للصلاة جماعةً في ظل حظر التجول الليلي.