الرأي24

داهمت السلطات المحلية التابعة للمقاطعة الثانية بحضور عناصر الأمن الوطني، قبل قليل من ليلة اليوم 16 ابريل الجاري، مقهى في مدينة أيت ملول، واعتقلت إثر ذلك حوالي 26 شخص من داخل المقهى، بسبب خرقهم لحالة الطوارئ الصحية، وقرار منع التنقل الليلي خلال شهر رمضان.
واستنفرت السلطات بمدينة أيت ملول، المكونة من عناصر الأمن وقائد المقاطعة الثانية وأفراد القوات المساعدة، إثر توصلها بخبر تواجد عدد من الأشخاص داخل المقهى، حيث حلت لعين المكان، وقادت حوالي 26 شخص بما فيهم صاحب المقهى إلى مقر الأمن للاستماع إليهم، على خلفية خرق حالة الطوارئ الصحية.
وبحسب معطيات فإن السلطات المحلية والأمنية بمرافقة أعوان السلطة وعناصر القوات المساعدة، في عدد من المدن المغربية، باشرت بعد الإفطار من اليوم الأول في رمضان، في شن حملة موسعة لمنع التنقل الليلي، أسفرت عليها مداهمة عدد من المقاهي، واعتقال عدد من الأفراد.
وكانت الحكومة، قد أعلنت يوم الأربعاء 7 أبريل الجاري، عن قرار حظر التنقل الليلي على الصعيد الوطني خلال شهر رمضان، من الساعة الثامنة ليلا إلى الساعة السادسة صباحا، باستثناء الحالات الخاصة، بما يشمل فرض الإغلاق الليلي للمقاهي والمطاعم وتوقيف الأنشطة التجاري.

بن الشارف

الصورة من الارشيف