الرأي24

 

في سابقة من نوعها، أعلن رئيس جماعة “لوطا”، بإقليم الحسيمة، المكي الحنودي، تحديه لقرار الحكومة منع التنقل الليلي طيلة شهر رمضان، حيث أكد أنه بصفته رئيس للجماعة وضابطا للشرطة الإدارية يرخص للساكنة بالتجوال وارتياد المقاهي. وقال الحنودي ضم تدوينة على حسابه بـ”فيسبوك”، “سكان جماعة لوطا الأعزاء والعزيزات بصفتي رئيسا لجماعة لوطا وضابطا للشرطة الإدارية حسب القوانين والأنظمة الجاري بها العمل -وهذا هو الأصل- أرخص لكم بالتجول بتراب جماعة لوطا وارتياد المقاهي من الفطور إلى الساعة 11 ليلا خلال شهر رمضان، مع الالتزام ببعض الإجراءات الإحترازية الضرورية”. :

وهدد رئيس جماعة “لوطا” المثير للجدل، حكومة سعد الدين العثماني بالقضاء، حيث قال: “بيننا وبين الحكومة المحكمة الإدارية المختصة”. يشار إلى أن الحكومة قررت حظر التنقل الليلي على الصعيد الوطني، خلال شهر رمضان، يوميا من الساعة الثامنة ليلا إلى الساعة السادسة صباحا، باستثناء الحالات الخاصة. وأوضحت الحكومة، في بلاغ اليوم الأربعاء، أنه تقرر أيضا الإبقاء على مختلف التدابير الاحترازية المعلن عنها سابقا. وأشار المصدر ذاته إلى أن هذا القرار جاء “تبعا لتوصيات اللجنة العلمية والتقنية بضرورة الاستمرار في الإجراءات اللازمة للحد من انتشار وباء كورونا المستجد خاصة مع ظهور سلالات جديدة ببلادنا”. كما أنه يأتي “في سياق تعزيز التدابير الوقائية المتخذة للحفاظ على صحة المواطنات والمواطنين، وأخذا بعين الاعتبار الحركية الواسعة التي يعرفها النسيج المجتمعي المغربي خلال شهر رمضان المعظم، وفي إطار الحرص على أن يمر هذا الشهر الفضيل في ظروف صحية مناسبة تعكس رمزيته الدينية الكبرى”، يضيف البلاغ. ودعا البلاغ ذاته المواطنين إلى “مواصلة المجهودات المبذولة والحرص على اتخاذ كافة الاحتياطات الضرورية والالتزام بالتدابير المقررة، ترسيخا للمكتسبات الهامة التي حققتها بلادنا في مواجهتها لهذه الجائحة”.

 

المصدر