الرأي24

تمكنت مصالح الأمن بمفوضية مدينة أولاد تايمة صبيحة اليوم الإثنين 29 مارس الجاري، من اعتقال أحد أهم تجار المخدرات بحي الكرسي، حيث كان يمارس نشاطه بطريقة سرية مستغلا تستر الجيران.

و حسب مصادرصحفية، فإن مصالح الأمن بمفوضية الشرطة بمدينة أولاد تايمة وبعد توصلها بإخبارية تفيد بتواجد الموقوف بالمستشفى الإقليمي المختار السوسي بتارودانت، تمكنت من نصب كمين بالمكان وتوقيفه دون مقاومة.

وحسب ذات المصادر، فإن الموقوف كان يشكل موضوع عدد من برقيات البحث على الصعيد الوطني في مجال الإتجار في المخدرات بمختلف أنواعها.

هذا، وقد تم وضعه في الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة.

وتأتي هذه العملية بعد يومين فقط من تفكيك عصابة خطيرة لترويج السموم إضطرت عناصر الأمن إلى إستعمال الرصاص لتوقيف زعيمها.

وخلفت هذه العمليات صدى طيبا لدى ساكنة المدينة وأرسلت إشارات واضحة لكل من سولت له نفسه الخروج عن السكة والإنغماس في طريق الإنحراف.