الرأي24

تفاجأت ساكنة طنجة، اليوم الأحد، بصور لعدد من الملصقات التي انتشرت بشوارع المدينة، والتي تضمنت رسائل ومضامين وصفت بـ”المتطرفة”.

و تداولت مجموعة من الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، صورا لملصقات على أعمدة الكهرباء وجدران الأزقة، تحمل مضامين وصفت ب”المتطرفة والداعشية”.

و وبخ أصحاب هذه الملصقات الآباء والأمهات الذين يسمحون لبناتهم بـ”التبرج والإباحية في الشوارع”، واصفين إياهم بـ”انعدام الشرف والحياء والدين”.

كما وصفوا الفتيات اللواتي يرتدين البناطيل الضيقة والقصيرة، بالسلع الرخيصة التي يعرضها هؤلاء الآباء على الأرصفة وفي الشوارع والطرقات.

وتعليقا على الموضوع نشرت الناشطة الفايسبوكية ماسة سلامة الناجي تغريدة على تويتر تنتقد فيها محتوى الملصق جاء فيها:

انتشر بطنجة منشور يستنكر لباس النساء

لكننا لم نرهم يوما يملؤون الشوارع بمنشور بنفس الحماسة ينهى عن منكر خروج النساء القاصرات والكهلات للعمل المهين تهريب وحمل سلع أكثر من طاقتهن لإعالة أسر

عندهم مشكل كبير مع غريزتهم الجنسية اتجاه المرأة وما عندهم مشكل فالمعاناة الحقيقية للمرأة