“مكافحة ظاهرة ‘سماسرة المحاكم’: تفعيل نظام التنقيط بالمحكمة الابتدائية بإنزكان”

في بادرة هي الأولى من نوعها على مستوى المحاكم الابتدائية بالمغرب، واستمرارًا في تدخلاتها الرامية إلى التصدي لظاهرة “سماسرة المحاكم”، بادر الدكتور هشام الحسني وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بإنزكان إلى تفعيل نظام تنقيط المرتفقين أثناء ولوجهم إلى المحكمة باستعمال النظام الآلي المحمول. تم تنفيذ هذا النظام بالتنسيق مع مصالح المنطقة الإقليمية للأمن بإنزكان.

وقد أسفر اعتماد هذه العملية عن ضبط عدد كبير من المبحوث عنهم بموجب مذكرات بحث وطنية لتورطهم في ارتكاب أفعال إجرامية متنوعة. كما شكلت وسيلة فعالة لتحديد هوية المرتفقين لضمان علنية الجلسات في أجواء آمنة، علاوةً على كونها أداة ناجعة لتبليغ الأحكام للمحكوم عليهم بعقوبات زجرية لضمان تنفيذها.

وضمانًا لحسن سيرها بشكل يعزز حقوق المواطنين المرتفقين، يتم تضمين نتائج هذا النظام بسجل خاص يطلع عليه وكيل الملك شخصيًا وبشكل يومي للوقوف على نتائجها واتخاذ المتعين بشأن المبحوث عنهم والصادرة في حقهم أحكام جزرية وإعطاء تعليمات بخصوص كل حالة.

هذه الخطوة تعزز ثقة المواطنين بالقضاء وتسهم في صيانة حقوق المتقاضين والناس عمومًا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى