الرأي24

قال سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، اليوم الجمعة، إن احتجاجات الأساتذة أطر الأكاديميات الأخيرة بالعاصمة الرباط كانت غير مرخصة.

أمزازي وفي تصريح صحافي على هامش زيارته لمدينة الداخلة، إعتبر بأن الأساتذة يقومون بتغليط المغاربة و الرأي العام الوطني و الدولي.

أمزازي أكد في تصريحه، أن التعاقد انتهى سنة 2018 ولم يجبر أحد بعد ذلك بتوقيع أي عقد مع الوزارة أو الأكاديميات، مضيفاً : “تمت الاستجابة لجميع مطالبهم بينها النقط التي طرحت إشكالا وهي المعاش والانتقال .. ما هو المشكل ؟ وما هو الإدماج الذي يطالبون به؟”.

و شدد أمزازي على أن الوزارة لم ترغم أحداً على التعاقد كما يشاع، مضيفاً أن كل الأساتذة الذين تم انتقاؤهم تقدموا للمباريات بمحض إرادتهم.

وقال وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، إنه سيتم إعادة النظر في القانون رقم 07.00 المتعلق بإحداث الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين في إطار مراجعة تنزيل أحكام القانون الإطار.

وسيتم إبراز مكانة الأساتذة أطر الأكاديميات، يضيف امزازي، لإعطاء معنى للتوظيف الجهوي، معبراً عن رفضه التام لمصطلح التعاقد.