الرأي24/ر أ

احتفلت كل القطاعات بنسائها اعترافا و تقديرا بالمجهودات التى يقمن بها ، و كذا مشاركتهن الفرحة الرمزية في هذا اليوم الذي يخلد الثامن مارس ،اليوم الأممي للمرأة،.
الوضع يختلف بالنسبة لنساء الصحة ، جنود الخطوط الأمامية ، بسبب الانخراط في الحملة الوطنية للتلقيح ، لكن هذا لم يمنع أصحاب النيات الحسنة ،من مفاجئة الطاقم التمريضي العاملين بمركز التلقيح ” طريق الخير ” بحي السلام بمدينة أكادير ، حيث تم تقديم الورود خلال فترة الإفطار .
و حسب مصادر الجريدة فإن الإحتفالية الرمزية التى دامت بضع دقائق ،اشرف عليها رجال السلطة المحلية و الأمن الوطني و عمال المجلس الجماعي الساهرين على تأمين السير العادي و الاشراف على تلقيح الفئات المستهدفة من هاته الحملة ، عرفانا بالمجهودات التى تقوم بها ” ملائكة الرحمة ” و التى عاينوها عن قرب ، رغم المخاطر و الصعاب التى يمكن أن يتعرضن لها .
يشار أن العاملين بذات المركز يبدأون يومهم من الساعة الثامنة و النصف ،إلى حدود الرابعة و النصف ، ناهيك عن الاشتغال يوم السبت .