السجن ثلاث سنوات لطبيب تحرش بسيدة متزوجة

أدانت المحكمة الابتدائية بوجدة، اليوم الجمعة، طبيبا، بالسجن النافذ 3 سنوات، بتهمة التحرش بسيدة متزوجة داخل عيادته.

المحكمة قضت أيضا في حق الطبيب المتحرش بغرامة مالية قدرها 10 ألاف درهم، وتعويضا للضحية المشتكية 50 ألف درهم ، وتعويضا لزوجها قدره 20 الف درهم.

وكانت سيدة قد رفعت دعوى قضائية ضد الطبيب المدان الذي يشتغل في القطاع الخاص، متهمة إياه بالتحرش الجنسي رغم أنها كانت برفقة زوجها.

وتوبع المعني من قبل النيابة العامة بتهم التحرش الجنسي في حالة العود، و ممارسة العنف النفسي في حق إمرأة.

النقابة المهنية لأطباء الأسنان بوجدة، كانت قد أعلنت أنها “تلقت ببالغ الذهول والاستغراب و الاستياء والامتعاض خبر تعرض السيدة المعنية للتحرش الجنسي من طرف طبيب وذلك أثناء مرافقتها لزوجها بغرض قيامه بفحص بعيادة هذا الطبيب”.

الأخبار ذات الصلة

المزيد من الأخبار جار التحميل...لا يوجد المزيد من الأخبار