توزيع 110 سنوات سجناً على أفراد شبكة التهريب الدولي للمخدرات بطنجة

أصدرت غرفة الجنايات الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بطنجة، مؤخرا، أحكاما بالسجن في حق شبكة للتهريب الدولي للمخدرات عبر المسالك البحرية، وذلك عبر توزيع 110 سنوات سجنا نافذا في حق 18 شخصا ضمن هذه الشبكة، وضمنهم أجانب.

وتوبع المتهمون بتهم حول «تكوين عصابة إجرامية واحتجاز شخص وتعريضه للتعذيب البدني، وحيازة سلاح ناري، والمشاركة في الاتجار الدولي للمخدرات والإقامة غير الشرعية بالمغرب، وتصدير مخدرات دون تصريح جمركي».

وبلغت الأحكام الموزعة على المتهمين المتورطين ما بين خمس سنوات إلى عشر سنوات.

وكانت عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية على ضوء معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، قد تمكنت من تفكيك هذه الشبكة، وإيقاف أحد عشر شخصا خلال يونيو من سنة 2021، وبعد الأبحاث والتحقيقات المطولة تم التوصل إلى بقية أفراد هذه الشبكة بمناطق متفرقة بطنجة والناظور والحسيمة، من بينهم مواطنان من جنسية رومانية وثالث من جنسية ألبانية في وضعية إقامة غير شرعية بالمغرب، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في التهريب الدولي للمخدرات

الأخبار ذات الصلة

المزيد من الأخبار جار التحميل...لا يوجد المزيد من الأخبار