جلالةالملك يعطي تعليماته لمواكبة ومساعدة الأشخاص والساكنة المتضررة من الثلوج.

عبدالرحيم ادبلقاس

أصدر صاحب الجلالة الملك محمد السادس،تعليماته السامية لجميع القطاعات المعنية،من أجل تقديم المواكبة والمساعدة اللازمة للساكنة التي تضررت بفعل سوء الأحوال الجوية والتساقطات الثلجية التي عرفتها أقاليم ورزازات وزاكورة وتارودانت.وأورد بلاغ صادر عن مؤسسة محمد الخامس للتضامن، أن الملك محمد السادس أصدر توجيهاته بإطلاق عملية مساعدة بشكل عاجل،عقب الانخفاض الكبير في درجات الحرارة والثلوج الكثيفة،التي تم تسجيلها ليلة أمس الجمعة،في أقاليم زاكورة وورزازات وتارودانت.وأبرز البلاغ ذاته،أن هذه العملية تقوم بالتدخل عن قرب لدى الساكنة،خاصة بالدواوير الجبلية والنائية،وذلك عن طريق تمكين المتضررين من مساعدات إنسانية عاجلة تشمل منتجات غذائية وأغطيةوتابع المصدر،أنه بالإضافة إلى تقديم المساعدات للساكنة المتضررة من الثلوج،فسيتم تقديم مواكبة اجتماعية ملائمة ورعاية طبية على مستوى القرب.وحسب مؤسسة محمد الخامس للتضامن، فإنه سيجري إرسال المساعدات ابتداء من هذا اليوم السبت عن طريق الجو.وذكر المصدر،أنه ستتم تعبئة طائرات القوات المسلحة الملكية لهذا الغرض انطلاقا من مطار الدار البيضاء،ناهيك عن استخدام المروحيات التي ستتم تعبئتها للوصول إلى المناطق المعزولة.وسيجري بالإضافة إلى ماسبق،يضيف نفس المصدر،تعبئة موارد بشرية وتقنية ولوجستيكية مهمة لخدمة الساكنة المتضررة.هذا،وسيهم هذا الإجراء جميع المناطق التي تأثرت بسبب سوء الأحوال الجوية،لاسيما الدواوير التابعة لقيادات امغران وإغرم نوكدال وتلوات وأمرزكان وويسلسات وأنزال ونقوب وتازارين وتانسيفت وترناتا..

الأخبار ذات الصلة

المزيد من الأخبار جار التحميل...لا يوجد المزيد من الأخبار