“أيت المودن بلا مياه: نداء إلى والي سوس ماسة للتدخل العاجل”

تتواصل أزمة المياه في دوار أيت المودن، التابع لجماعة أكادير ترابيا، حيث يظل العديد من المنازل دون الربط الفردي بشبكة الماء الصالح للشرب، وهو ما يثير قلق واستياء سكان المنطقة.

رغم الشكايات المتكررة والعديدة التي قدمها السكان إلى الجهات المعنية، فإن الحال لم يشهد تحسناً، وما زالت الأسر في هذا الدوار تعتمد على المطفيات التي يتم تعبئتها مرتين في الشهر عبر شراء هذه المادة الحيوية من شاحنة صهريجية بتكلفة شهرية تبلغ 260 درهمًا.

وخلال معاينة المنطقة ، تبين أن السكان يعانون من غياب المياه الصالحة للشرب، حتى رغم ربط المنازل بشبكة الكهرباء. وفي هذا السياق، يضطر السكان إلى الاعتماد على مياه الآبار كبديل، في ظل نقص واضح في المرافق الصحية والتعليمية، إلى جانب سوء حالة الطرقات.

وأكد المصدر نفسه أن هناك دوارًا آخر يتمتع بالمياه الصالحة للشرب على بعد حوالي 70 مترًا فقط من دوار أيت المودن، مما يجعل حلاً لهذه المشكلة أمرًا وشيكًا إذا تم التدخل بشكل فوري وجاد.

وفي هذا السياق، توجهت الساكنة بنداء إلى والي جهة سوس ماسة، السيد سعيد أمزازي، للتدخل العاجل وإعطاء تعليماته الى المسؤولين على القطاع لربط منازلهم بشبكة المياه، معبرين عن أملهم في حل هذه المشكلة التي أصبحت تهدد كرامتهم وحياتهم اليومية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى