تناول مادة سامة ينهي حياة طالبة في وجدة

لقيت طالبة جامعية في العشرينات من عمرها، اليوم السبت بمدينة وجدة، مصرعها بعد تناولها مادة سامة.

وذكرت مصادر خاصة للرأي24 أن الهالكة، التي تتواجد جثتها حاليا في مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الفارابي، تتحدّر من إقليم جرسيف، وكانت تتابع دراستها بجامعة محمد الأول، وتقطن الحي الجامعي.

وتُجهل، إلى حدود الساعة، أسباب إقدام الطالبة على الانتحار؛ فيما أكدت مصادر الرأي24 فتح تحقيق في الواقعة، بأمر من النيابة العامة المختصة، في انتظار تقرير التشريح الطبي.

الأخبار ذات الصلة

المزيد من الأخبار جار التحميل...لا يوجد المزيد من الأخبار