الرأي24/بلاغ

أعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالعيون، بخصوص قضية وفاة شاب اختفى عن الأنظار منذ 22 يوماً أن الهالك توفي متأثراً بالجروح التي أصيب بها جراء حادث سير تعرض لها ليلة 15/01/2021 حوالي الساعة الحادية عشر ليلا بالطريق الوطنية رقم 1 الرابطة بين مدينتي طنجة والكويرة بالمكان المسمى ”كنيدلف“ الواقع بتراب جماعة وقيادة الدروة، عمالة طرفاية.

وأضاف الوكيل العام، بأن الهالك صدمته سيارة متجهة من طرفاية إلى مدينة العيون، وقد توقف سائقها بعين المكان إلى حين حضور عناصر الدرك الملكي التي عاينت الحادثة وباشرت إجراءات المعاينة والبحث حول ظروف هذه الحادثة وحررت محضراً بذالك أحيل بمقتضاه السائق على النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بالعيون بتاريه 03/02/2021، والتي قررت متابعته واحالة قضيته على المحكمة للبت فيها وفقا للقانون.
وأشار الوكيل العام أن الضحية الهالك لم يكن يحمل أية وثيقة مما تعذر معه التعرف على هويته في البداية وهو ما دعا مصالح الدرك الملكي بمركز الدروة التي أنجزت محضر الحادثة إلى تكليف الجهات المختصة برفع البصمات وتحليلها حيث وافتها بنتائج رفع البصمات بتاريخ 05/02/2021، وتم التعرف بمقتضاها على هوية الضحية.