متابعة

على إثر الإعتداء الشنيع الذي تعرض له شخص بدوار أيت يحيى جماعة بني عياط إقليم أزيلال، ببثر أذنه والإعتداء عليه بالضرب على مستوى الرأس..، شرع الشرع الدرك الملكي للمنطقة في إجراء تحرياته لتحديد هوية المعتدين وتوقيفهم وتقديمهم للعدالة لتقول كلمتها..

ولا تزال الضابطة القضائية للدرك الملكي تباشر تحقيقاتها في النازلة، حيث لم يتم لحدود الساعة تحديد هوية المشتبه به أو المشتبه بهم، في واقعة خطيرة تنم عن إجرام وسلوكات مشينة، تاركة سؤال الدافع وراء بثر أذن الشخص المذكور والإعتداء عليه بالضرب، والذي نقل على وجه السرعة الى المستشفى لتلقي العلاج…

أزيلال الحرة.

الصورة من الارشيف