تعرض مراسل صحفي بمدينة خنيفرة، عبد العزيز أمزاز للمنع من تغطيات أشعال دورة مجلس جماعة خنيفرة المفتوحة، من قبل رئيس الجماعة ومستشاريين .
وأقدم الأشخاص الثلاثة على منع الزميل الصحافي ومراسل آخر عن منبر صحافي آخر بالقوة، حيث تم إخراجهم بالعنف من الدورة، بمبرر أن الدورة مغلقة، في الوقت الذي سٌمِح فيه لمنبر إعلامي ثالث من الحضور، كما تم سلب هاتفي الصحافيين عندما حاولا القيام ببث مباشر من عين المكان لنقل الوقائع.

عبر