اعتقال جزائري مطلوب من طرف الأنتربول

اعتقلت عناصر الأمن الوطني بمطار محمد الخامس الدولي بمدينة الدار البيضاء، أمس الأربعاء 13 يوليوز الجاري، مواطنا جزائريا يحمل الجنسية البلجيكية، يبلغ من العمر 28 سنة، وذلك لكونه يشكل موضوع خمسة أوامر دولية بإلقاء القبض صادر عن السلطات القضائية البلجيكية لتورطه في قضايا تتعلق بالجريمة المنظمة.

وجاء اعتقال هذا الجزائري، مباشرة بعد وصوله على متن رحلة قادمة من إسطنبول بتركيا، حيث أظهرت عملية تنقيطه بقواعد معطيات المنظمة الدولية للشرطة الجنائية « أنتربول » أنه يشكل موضوع نشرة حمراء بطلب من المكتب الوطني المركزي ببروكسل، وذلك للاشتباه في تورطه في نشاطات إجرامية متعددة تتنوع بين تكوين عصابة إجرامية وترويج المخدرات والاختطاف والاحتجاز.

وقد تم إخضاع المشتبه فيه لإجراءات الوضع تحت الحراسة النظرية في انتظار إحالته على النيابة العامة المختصة، بينما تم تكليف المكتب المركزي الوطني بالرباط « مكتب الأنتربول » التابع للمديرية العامة للأمن الوطني بإشعار نظيره بدولة بلجيكا بواقعة التوقيف على ذمة مسطرة التسليم.

ويأتي توقيف هذا الجزائري، في سياق تدعيم إجراءات المراقبة الأمنية بالمعابر الحدودية الوطنية، وكذا في إطار تعزيز علاقات التعاون الأمني الدولي لرصد وتوقيف المتورطين في مختلف صور الجريمة العابرة للحدود الوطنية. ورفعت السلطات الأمنية المغربية اليقظة في مختلف المعابر الحدودية لتوقيف المطلوبين لدى القضاء.

الأخبار ذات الصلة

المزيد من الأخبار جار التحميل...لا يوجد المزيد من الأخبار