كشف رشيد بزاد، عضو اللجنة الوطنية للتلقيح، أنه تم رصد أعراض جانبية للقاحات ضد فيروس كورونا المستجد، على 4 حالات حتى الآن في إطار حملة التلقيح الوطنية المتواصلة.

وأبرز عضو لجنة التلقيح، في تصريح للقناة الثانية، أن الأعراض الجانبية لهذه الحالات خفيفة جدا، ولا تشكل نسبة كبيرة بالمقارنة مع آلاف الأشخاص الذين تلقوا اللقاح حتى الآن.

كما أوضح البروفيسور رشيد بزاد، أن الحالات المُلقّحة التي ظهرت عليها أعراضا جانبية، تلقوا العلاجات المعتمدة داخل مراكز التلقيح.

وأشار عضو اللجنة الوطنية للتلقيح، أن هذه الأعراض الجانبية للقاح، هي نفسها التي كشفت عنها سابقا الأبحاث التي أجريت حول اللقاحات.

وتتواصل عملية التلقيح في يومها الرابع في مختلف جهات المغرب، إذ لُقّح تجاوز عدد الأشخاص الذين تلقوا الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لكوفيد 19، إلى حدود أول أمس، 90 ألف شخص، وفق عبد الحكيم يحيان، مدير مديرية السكنى بوزارة الصحة، الذي حل ضيفا على برنامج خاص على القناة الثانية.