احتفت أسرة العدالة بالدائرة القضائية لمحكمة الإستئناف بالعيون، عصر اليوم الخميس، بالرئيس الأول لمحكمة الإستئناف بالعيون، محمد البار، بحضور الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بالعيون، صالح التيرازي، والوكيل العام لمحكمة الإستئناف لأكادير، عبد الكريم الشافعي، ونقيب هيئة المحامين أكادير- العيون، والمدير الإقليمي لمحكمة الإستئناف بالعيون، وممثلي الودادية الحسنية للقضاة وثلة من رجال القضاء.

وتخلل حفل تكريم الرئيس الأول لمحكمة الإستئناف بالعيون، محمدالبار، عرض فيلم وثائقي يحكي مسيرته المهنية الممتدة لأزيد من 3 عقود لأحد أهم ركائز محكمة الإستئناف بالعيون، وتقديم شهادات حية للعديد من رجال القضاء الذين عايشوا مسار الرئيس الأول محمد البار، المهني خاصة على مستوى جهة العيون الساقية الحمراء، واصطفافه الدائم إلى جانب العدالة والإنصاف وفرض سيادة القانون إلى حين إحالته على التقاعد، بالإضافة لتكريمه نتيحة لمساره المهني الحافل.

وفي هذا الصدد، أثنى الوكيل العام لمحكمة الإستئناف بالعيون، صالح التيزاري، على الإلتفاتة الإنسانية الجماعية التي تكرس التلاحم بين مكونات الأسرة القضائية، مشيرا أن تكريم الرئيس الأول محمد البار، يعد تكريما لكل قاض غيور على مقومات العمل الجاد من المبدعين الذين تركوا بصماتهم الوضاءة في الحقل القضائي، مثنيا علبه بإعتباره  أحد أقطاب ورموز القضاء الذين حملوا مشعل الرسالة وأدوا الأمانة، مشيدا باسرة القضاء على المستوى الوطني وجهة العيون الساقية الحمراء.

ومن جانب آخر، أشاد الوكيل العام لمحكمة الإستئناف بأكادير، عبد الكريم الشافعي، بالبادرة الطيبة لرجال القضاء بالدائرة القضائية لمحكمة الاستئناف بالعيون تجاه الرئيس الاول لمحكمة الاستئناف بالعيون، محمد البار المتقاعد، الذي وصفه بأحد أهم رجالات القضاء بجهة العيون الساقية الحمراء، والذي أبلى البلاء الحسن طيلة مساره المهني في خدمة القضاء والعدالة من مختلف المواقع، وساهم في تأطير عشرات رجال القضاء وخدمة المواطنين.

وقد مر هذا الحفل في احترام تام للتدابير الإحترازية واجمع الكل على ان مرحلة الرجل مميزة في تدبيره للإدارة القضائية .