كلف نبيل بنعبد الله الأمين العام لحزب التقدم و الإشتراكية، خديجة أروهال بالقيام بجميع مهام الكاتبة الإقليمية، بصفتها ممثلة الحزب لدى الشركاء السياسيين، ولدى الهيئات المنتخبة والسلطات بالإقليم، حيث أسندت لها مهمة تشكيل لجنة للقيام بمهام المكتب الإقليمي حيث تتكون من حنان عبداوي، و عبداللطيف أوعمو، و إبراهيم سفيني، و جمال أبحمان، و الطيب نافع، و خالد عقيلي.

وتعتبر خديجة أروهال أول أمرأة تسند إليها مهمة تسيير حزب سياسي بإقليم تزنيت، وهي، للتذكير، إعلامية بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، وشاعرة، ونائبة رئيس جهة سوس ماسة مكلفة بالشؤون الثقافية.

ويراهن رفاق بن عبد الله من خلال هذه الخطوة، استكمال التدابير المتخذة  لتجديد هياكل الفرع الإقليمي لحزب التقدم و الاشتراكية تيزنيت ، والمندرج في إطار التصور الشامل للقضايا التنظيمية و الانتخابية المعتمد من قبل المكتب السياسي ، واستحضارا للمهام النضالية المطروحة على الحزب استعدادا للاستحقاقات التنظيمية والانتخابية المقبلة.