وفاة المحامي الطيب الأزرق عضو هيئة المحامين بالرباط

توفي صباح اليوم الأستاذ والماحمي الطيب الأزرق عضو هيئة المحامين بمدينة الرباط.
وولد الطيب الأزرق سنة 1949 بمدينة فاس، وقد كان والده واحدا من مناضلي حزب الاستقلال المتشبعين بقيم الوطنية، مما انعكس على تربيته ومساره الدراسي.
وكتب القيادي عن حزب العدالة والتنمية عبد العالي حامي الدين في صفحته على الفيسبوك،”فاجعة كبيرة أحس بها بعد فقدان هذا الرجل الطيب الذي خبرته محاكم المملكة، وقبل ذلك خبرته مهنة التدريس ومهنة الصحافة.. تعرفت على هذا الرجل الطيب منذ السنوات الأولى لإعدادي أطروحة الدكتوراه من خلال مقالة شهيرة له حول دستور 1908 بمجلة تاريخ المغرب، ثم تعرفت عليه أثناء تأسيس منتدى الكرامة لحقوق الإنسان حيث كان من المواظبين على حضور ندواته الأولى قبل حوالي 15 سنة، ونشأت بيننا علاقة صداقة وتعارف”.
وزاد قائلا:” تعرفت عليه أكثر حين اخترته شخصيا أن يكون إلى جانب فريق الدفاع الذي تولى النيابة عني في المحاكمة الظالمة الجارية في حقي منذ ثلاث سنوات.. ماذا عساي أقول عن الأستاذ الطيب الإنسان؟ هو الرجل الخلوق المتواضع البشوش القنوع رجل يقدر المبادئ والقيم ويعيش بها ومن أجلها في حياته.. أما الأستاذ الطيب المحامي فهو مدرسة في ممارسة مهنة المحاماة، صارم في احترام أعرافها وتقاليدها، جدي إلى أبعد الحدود في احترام أخلاقها، كان أشد ما يؤلمه كثيرا ما تعرضت له المهنة مؤخرا من ابتذال من طرف بعض المحسوبين عليها”.

الأخبار ذات الصلة

المزيد من الأخبار جار التحميل...لا يوجد المزيد من الأخبار