استطاع اللاعب الموهوب عبد اللطيف ايت واعراب ذو ال23 ربيعا أن يخطف أنظار العديد من المتتبعين للشأن الرياضي بجهة سوس بعد تألقه في جميع المباريات التي شارك فيها رفقة كتيبة هلال تراست، اذ استطاع اليوم أن يسجل هدف الانتصار للفريق الهلالي في شباك فريق قصبة تادلة والهدف الوحيد في المقابلة، وذلك بعد دخوله بديلا في الشوط الثاني وتقديمه لمستوى متميز صفق له الجميع.

يشار أن المدرب عبد الجبار غرة يعتمد على اللاعب المهاجم عبد اللطيف ايت واعراب بديلا في أغلب المباريات لما يقدمه من اضافة فعلية ونوعية واضحة مباشرة بعد أن تطأ اقدامه أرضية الميدان سواء من خلال توغلاته وانسلالاته عبر الأجنحة مسببا إحراجا كبيرا لأبرز لاعبي فرق القسم الوطني الهواة ومن بينهم لاعبين متمرسين بأقسام الاحتراف أو من خلال تمريراتعده الحاسمة لزملائه في الفريق، اذ استغرب العديد من الفاعلين الرياضيين تواجد لاعب بهذا المستوى ضمن أقسم الهواة.

اللاعب عبد اللطيف ايت واعراب ابن منطقة نواحي ايت ورير “الأمازيغية” بجهة مراكش، خريج مدرسة اتحاد النواصر، لعب فئة الشبان ليوسفية برشيد قبل أن ينتقل ليرد الجميل حين لعب للفريق الأول للاتحاد الرياضي النواصر، ثم عرج على فريق “الراسينغ البيضاوي لفترة وجيزة، ثم رجاء ازيلال وبعدها نجم انزا ليقرر في الأخير حط الرحال بالقلعة الزرقاء فريق هلال تراست الصاعد حديثا للقسم الوطني الهواة محاولا تقديم كل إمكانياته البدنية والتقنية لمساندة زملائه قصد الاستمرار في كتابة امجاد الفريق الهلالي في مستقبل السنوات.