الرأي24/رشيد الكادي

توصل المغرب اليوم الجمعة بأولى دفعات اللقاح البريطاني  “أسترا-زينيكا “الهندي الصنع من جمهورية الهند، وسيتوصل بالدفعة الأولى من لقاح “سينوفارم “يوم الأربعاء المقبل من جمهورية الصين الشعبية، وبذلك سيتم إعطاء الانطلاقة الرسمية لعملية التلقيح الوطنية خلال الأسبوع المقبل.

وحسب بلاغ لوزارة فإن هذه العملية الوطنية، التي ستتم بصفة تدريجية، ستهم الفئات المستهدفة بدءا بالأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بمرض كوفيد -19 ومضاعفاته وهم: مهنيي الصحة البالغين من العمر 40 سنة فما فوق، والسلطات العمومية والجيش الملكي وكذا نساء ورجال التعليم ابتداء من 45 سنة، بالإضافة إلى الأشخاص المسنين البالغين 75 سنة فما فوق. كما ستشمل هذه العملية، في مرحلة أولية، المناطق التي تعرف نسبا مرتفعة من حالات الإصابة بمرض كوفيد -19.

ويأتي ذلك، وفق ما جاء في بلاغ وزارة الصحة، في إطار العناية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده، التي مافتئ جلالته يحيط بها كافة مكونات الشعب المغربي، منذ ظهور الحالات الأولى لفيروس كورونا المستجد ببلادنا، وحرصا من جلالته على صحة وسلامة كافة المواطنات والمواطنين، أعطى جلالته تعليماته السامية لإطلاق عملية تلقيح وطنية واسعة النطاق والتحصين ضد مرض كوفيد-19 بهدف تحقيق مناعة جماعية تمكن من تقليص عدد الإصابات والوفيات الناتجة عن هذا الوباء. وتنفيذا للتوجيهات الملكية السامية، اقتنت المملكة المغربية كمية من اللقاحات لفائدة 33 مليون نسمة ( 66 مليون جرعة من اللقاح).