“التضامن الدبلوماسي: زيارة مجلس شباب نموذج الأمم المتحدة ترسخ شراكة تاريخية مع سفارة فلسطين في المغرب”

في لقاء استثنائي بين الشباب الطموح والدبلوماسيين المخضرمين، أقام وفد من مجلس شباب نموذج الأمم المتحدة، يمثل تطوان، زيارة إلى سفارة فلسطين بالرباط، لمناقشة القضايا الحيوية التي تشغل الشباب والمواقف الدبلوماسية الحيوية.

في خضم الحديث حول القضية الفلسطينية، كان للمجلس دور بارز في التأكيد على التزامه بالتوعية والتثقيف بشأن القضية الفلسطينية بين الشباب المغربي. وقد أكد المجلس على استعداده المستمر لفتح أفق التعاون مع السفارات والهيئات الدبلوماسية، مع التركيز على تأطير وتكوين الشباب تربويًا وثقافيًا وديبلوماسيًا.

وفي مؤشر على الشراكة المثمرة، أكد السفير الفلسطيني التزام السفارة بالتعاون وتوفير كل الدعم لتعزيز التوعية بالقضية الفلسطينية وتأطير الشباب. تم اختتام اللقاء بتحديد وقت رسمي لتوقيع اتفاقية الشراكة الرسمية وبدء البروتوكول التعاوني الثنائي، حيث تم تسليم شهادة الدعم السفير اعترافا بالتعاون

في تعليقه على هذه الخطوة، وصف المجلس هذه الشراكة كقيمة مضافة وأكد فخره بالعلاقة الوثيقة، مشيرًا إلى دعمه الدائم للقضية الفلسطينية واستنكاره للظروف الصعبة وازدواجية المعايير في المنظمات الدولية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى