في جولتنا بساحة جامع الفنا بمدينة مراكش صادفنا تواجد طاقم الإذاعة الأمازيغية في شخص الصحفية زهرة أرجدال بمعية الموهوبة القادمة في مجال الإعلام الأستاذة سكينة هايمون في استعدادهما لنقل حلقة من برنامج “تيسغارين” والذي يبث على أمواج الإذاعة الامازيغية بالرباط الذي شهد تفاعلا كبيرا مع مستمعيه ، الذين عبروا عن مدى إعجابهم وكذا فكرة تنقل البرنامج إلى المدن والقرى للوصول إلى جميع الفئات من فنانين ومثقفين وكدا مستمعي الإذاعة الامازيغية التي كانت وستبقى دائما في خدمة المواطن .وجدير بالذكر أن البرنامج يبث مباشرة كل يوم سبت من الساعة التاسعة ليلا إلى حدود العاشرة والنصف مساءا على أمواج الإذاعة الامازيغية وبفضل المجهودات الجبارة التي تقوم بها إدارة الإذاعة الوطنية لإرضاء مستمعيها ببرامجها المتنوعة منها العربية والامازيغية ككل ها هي تتألق مرة أخرى ببرنامج أمازيغي شيق وفي المستوى المطلوب الذي تعده وتقدمه الأستاذة زهرة ارجدال الغنية عن التعريف لدى مستمعي الإذاعة ببشاشتها ونشاطها وحيويتها وتجاوبها معهم في أنحاء المغرب وخارجه كما أتيحت الفرصة لتتبع البرنامج على وسائل التواصل الاجتماعي في تجربة أولى من تاريخ الإذاعة الوطنية
احتضنت ساحة جامع الفنا بمدينة مراكش يومه السبت تاسع أكتوبر2021 البرنامج الثقافي والفني والفكري
تيسغارين ، الذي بثت أطواره مباشرة على أمواج الإذاعة الأمازيغية والدي تناول موضوع الثرات الأمازيغي الأصيل في مسرح الشارع الحلقة التي
استضافت من خلاله فنانين كبار مثل الفنان عبد الله بوطيب وحسن المسكوفي ومحمد باخالتي والفنان عمر بيتبيرن والرايس محمد جاقرو والفنان الكبير تلميذ الرايس الحاج عمر واهروش الرايس مولاي العربي العدنان
والرايس عبد اللطيف الصباوي والفنان الكبير المعروف بالعربي ن باقشيش الذين انطلقوا في مشوارهم
الفني مند الستينيات من القرن الماضي والذين نوهوا بالبرنامج الذي حل ضيفا عليهم بساحة جامع الفنا لأول مرة في بادرة من الإذاعة الأمازيغية وطاقم برنامج تيسغارين
البرنامج تناول عدة مواضيع فنية ثقافية وسط حلقة مزينة بفنانين كبار معروفين في الساحة الفنية مع
احترام التدابير الاحترازية للوقاية من انتشار فيروس كورونا حيث خصصت السلطات المحلية لمدينة
مراكش جانب من ساحة جامع الفنا لتذييع هذا البرنامج في ظروف استثنائية تفاديا لتجمهر المتفرجين واحتراما للاحترازات المعمول بها

محمد بيشوش