جدد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي تأكيده على أنه لا وجود لنظام العمل بالتعاقد حاليا بوزارته.

 

واعتبر سعيد أمزازي، اليوم أمام النواب البرلمانيين، أن الملتحقين الجدد بقطاع التعليم يحملون صفة أطر الأكاديميات، وليسوا أساتذة متعاقدين، ويخضعون لنظام التوظيف الجهوي، وذلك بدءا من مارس 2019.

وشدد الوزير على أن الأساتذة أطر الأكاديميات جزء لا يتجزأ من المنظومة التربوية، مضيفا أن الفارق الوحيد لحدود الساعة بينهم وبين المنتسبين للوظيفة العمومية، يبقى هو الانتقال من جهة إلى أخرى، ومعاش التقاعد، وهما نقطتان جاري العمل من أجل إيجاد حل لهما.

 

وهناك اشتغال مع وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، لتسوية مشكل المعاش” .

وعبر وزير التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الاطر، عن شكره وامتنانه لأطر الاكاديميات الجهوية للتربية والتكوين على مجهوداتهم المتواصلة.