الرأي24/ب ع

اضطر عنصر أمن يعمل بالمنطقة الإقليمية للأمن بإنزكان صبيحة اليوم الاثنين 4 دجنبر الى استعمال السلاح الوظيفي، وذلك في تدخل أمني لتوقيف مجرم خطير عرض عناصر الشرطة للخطر وحرض كلابا مدربة ضدهم
ويعد الموقوف المسجل خطرا من بين أبرز المبحوث عنهم في قضايا إجرامية متعددة؛ منها الاتجار في الممنوعات والسرقات واعتراض السبيل، وهو من ذوي السوابق القضائية.

وجاء التدخل الأمني على إثر توصل مصالح الشرطة بإخبارية أفادت بوجود المبحوث عنه في حي “تراست”، إذ انتقلت دورية إلى المكان من أجل توقيفه؛ غير أنه أبدى مقاومة عنيفة، فاضطر عنصر أمن إلى استعمال سلاحه الوظيفي وإطلاق رصاصات تحذيرية نحوه ونحو الكلاب المدربة.
ومكن الاستعمال الاضطراري للسلاح الوظيفي من ضبط المشتبه فيه وتحييد الخطر الناتج عنه، قبل أن يُنقل إلى مقر مصلحة الشرطة القضائية من أجل إخضاعه للبحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، من أجل كشف جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية