الرأي24

اولى مجلس اقليم تارودانت في الآونة الأخيرة اهتماما خاصا لمشكل ندرة المياه الصالحة للشرب على صعيد الاقليم، وانخرط بجدية للتغلب على هذه الظاهرة المقلقة والتي أثرت على ظروف عيش الساكنة.
ومن هذا المنطلق انخرط في عمليات متعددة عبر تدخلات اجتماعية وخدماتية من أجل توفير الماء الصالح للشرب بحفر الآبار وتجهيزها واعتماد ميزانيات لإنجازها في مختلف الجماعات القروية المتضررة.
ولأجل هذه الغاية التي جعلت الحاجيات الضرورية للانسان في صلب الأولويات برمج السيد محمد العرابي زيارة ميدانية ستمتد لأسبوع لإعطاء انطلاقة اثقاب استغلالية وخزانات مائية بمجموعة من الجماعات القروية، بحيث وقف يوم الخميس 03 يونيو 2021 على مجموعة من الاثقاب التي في طور الانجاز في اطار الميزانية الإقليمية بكل من:
ثقب استغلالي وخزان مائي بدوار أولاد عرفة جماعة سيدي دحمان لدعم تزويد الساكنة بالماء الشروب.
اربع أثقاب استغلالية بدوار سيدي بورجا، دوار الرضا، دوار أولاد رحو، دوار اولاد ترنة بجماعة سيدي بورجا.
ثقب استغلالي سينجز من طرف المجلس الإقليمي بجماعة ارزان.
تقب استغلالي وخزان مائي بدوار أولاد احمد الحواوشة جماعة افريجة.
وستعرف الأيام القادمة زيارات على نفس المنوال لدعم المنظومة المائية بالجماعات القروية تماشيا مع مخطط المجلس وتوجه رئيسه إذ منذ توليه الرئاسة دأب على تدبير الموارد المالية بإحكام مسخرا إياها لتدخلات موفقة استهدفت الفئات الهشة وهذا ما لاحظه كثير من المتتبعين ونال استحسان الساكنة.