قام محمد بنعبد القادر وزير العدل اليوم الاثنين بزيارة عمل لمدينة سيدي إفني، وكان في استقباله الحسن صدقي عامل الاقليم وعدد من المنتخبين وشخصيات مدينة وعسكرية ،و تضمن برنامج الزيارة تفقد مقر المركز القضائي للوقوف على مختلف الخدمات التي يقدمها، و الشروط التي يتم فيها استقبال المرتفقين، كما قام بزيارة لورش بناء المحكمة الابتدائية التي يتم تشييدها بمعايير جديدة، بشكل يؤمن للقضاة والموظفين وباقي عناصر المنظومة القضائية الاشتغال في ظروف مواتية وكان برفقته خلال الزيارة الرئيس الاول لمحكمة الاستئناف باكادير والوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف اكادير .

 

ومعلوم أن مشروع بناء المحكمة الابتدائية  لسيدي افني يقام على  مساحة إجمالية تصل إلى 12094 مترا مربعا، من ضمنها 3704 مترا مربعا مغطاة؛ وتبلغ الكلفة المالية لانجازها 22.946.400 درهم. وتتكون من ثلاثة طوابق؛ الطابق تحت أرضي، (يضم قاعة للصلاة وفضاءات الأرشيف ومرآب)، والطابق الأرضي (يتضمن ثلاث قاعات للجلسات  ومكاتب الواجهة الأمامية و14 مكتبا  وفضاءات مشتركة)، والطابق العلوي (ويشتمل على مكتبين للمسؤولين القضائيين و12 مكتبا وقاعة للاجتماعات ومكتبة).