الرأي24

 

كشف سالم لبصير، اليد اليمنى، لإبراهيم غالي والرجل الثاني في جبهة البوليساريو، أن الزعيم الانفصالي، يخطط لمغادرة التراب الإسباني في الأيام القليلة المقبلة دون المثول أمام المحكمة الوطنية، على خلفية تهم موجهة إليه بارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

وقال لبصير في لقاء حصري، مع صحيفة “أوكي دياري” الإلكترونية الاسبانية “كل هذا كذب. بمجرد أن يتعافى، في غضون 10 أيام، سيغادر البلاد. ولن يمثل أمام القاضي”، مؤكدا أنه يستطيع الكلام وعلى علم بما يحدث.

اللقاء مع لبصير تم في غرفة انتظار صغيرة في مستشفى سان بيدرو دي لوغرونيو، على بعد 5 أمتار فقط من الغرفة التي يتعافى فيها زعيم جبهة البوليساريو من فيروس كورونا.

 

ونشرت الصحيفة الاسبانية صورا حصرية من داخل وخارج المستشفى التي يعالج بها الزعيم الانفصالي…

 

اخبارنا