الرأي24

 

قال وزير العدل الإسباني، خوان كارلوس كامبو، إن إسبانيا تحاول حالياً تجاوز الأزمة الدبلوماسية مع المغرب.

وذكر وزير العدل الإسباني، في تصريحات نقلتها وسائل إعلام إسبانية، أنه يأمل من أن تخرج بلاده من هذا الصراع الدبلوماسي في أقرب وقت.

وحين سُئل عن الوضع القانوني للمجرم إبراهيم غالي، الذي أدخل إلى مستشفى في لوغرونيو واستدعاه قاضي المحكمة الوطنية سانتياغو بيدراز للمثول أمامه يوم فاتح يونيو المقبل للإدلاء بشهادته فيما يتعلق بعدة شكاوى، قال خوان كارلوس كامبو إنها “قضية إنسانية” مضيفاً أنه “بمجرد إعلان العدالة، يجب اتخاذ تدابير وسنفعل ذلك كما تفعل الحكومة دائما”.

إلى ذلك، أكد المسؤول الإسباني أن “هناك بالفعل تنسيق أفضل بين السلطات الإسبانية والمغربية فيما يخص عودة المهاجرين والقصر تحديداً”.