الرأي24

قررت هيئة القضاء الجالس بابتدائية إنزكان إحالة موظف أمن من شرطة الزي، يعمل بالمنطقة الإقليمية لبيوكرى، في اشتوكة آيت باها، على السجن المحلي آيت ملول، ومتابعته في حالة اعتقال بتهمة النصب وطلب وقبول هبة للقيام بعمل من أعمال وظيفته بصفته موظفا عموميا.

وكانت النيابة العامة بابتدائية إنزكان قررت متابعة الشرطي في حالة سراح وتحديد يوم 20 ماي لانطلاق أولى جلسات محاكمته، ليتم الاحتفاظ به رهن الاعتقال الاحتياطي وتأخير النظر في القضية إلى غاية يوم 27 ماي المقبل.

وكان مرتفقون من ساكنة اشتوكة آيت باها تقدموا بشكاية إلى مسؤولي المنطقة الإقليمية للأمن ببيوكرى حول تعرضهم للنصب من طرف موظف الأمن الموقوف، إذ اتهموه بمطالبتهم بمبالغ مالية مقابل تسهيل إنجاز بطاقة التعريف الوطنية، وحجزت بحوزته ملفات خاصة بعدد من الأشخاص.

رشيد بيجيكن